تعرّف على الطريقة الأمثل للتخلص من قرح الفم المزعجة

17 مايو 2017 المصدر : تعليق 432 مشاهدة طباعة
تظهر تقرحات الفم بسبب العدوى البكتيرية، وربما يكون مصدرها الفم أو المعدة، وتظهر في شكل بقع حمراء مزعجة ومؤلمة، تحرمك من تناول المأكولات والمشروبات بشكل طبيعي، كما أنها في بعض الأحيان تترك آثارا على سطح الجلد، وتغير من الصبغة الطبيعية للشفاة.
 
وعادة ما تلجأ للمراهم التي تحتوي على مضادات حيوية أو مادة الكورتيزون، وصحيح أنها تساعد على التخلص من القرحة ولكنها تضر سطح الجلد وتغير لونه، والأفضل هنا التخلص من تقرحات الفم بطريقة طبيعية، ونصح موقع (هيلث) باستخدام زيت النعناع، فهو يحتوي على مضاد للالتهابات ما يساعد على التئام القرحة، كما يقضي على الإفرازات التي تخرج من القرحة، فضلاً عن أنه يساعد على شد الأنسجة بسرعة.
 
ويفضل استخدامه بالتقطير على قطنة نظيفة، ثم امسح بها الجزء المصاب، ويمكن تكرار الأمر عدة مرات خلال اليوم حتى تشعر بتحسن، أما للوقاية من قرح الفم قبل الإصابة، عليك بالغرغرة يومياً بكوب من الماء الدافئ مع ملعقة بيكربونات الصوديوم، لأنها تقضي على بكتيريا الفم المسبب الأول للقرح.
 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      551 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      490 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      367 مشاهده
 ليلة قدر تقود الليالي الطيبة
  20 يونيو 2017        3 تعليق      279 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      59286 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      53115 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      36686 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      35983 مشاهده

موضوعات تهمك

25 يوليو 2017 تعليق 130 مشاهده
11 سببًا لظهور الكرش و8 طرق للتخلص منه
26 يوليو 2017 تعليق 36 مشاهده
5 عصائر مناسبة للمصابين بالسكري
25 يوليو 2017 تعليق 129 مشاهده
6 طُرق لتفادي غازات البطن المزعجة
أتصل بنا
Independent Political Arabic Daily Newspaper
© 2013 جميع الحقوق محفوظة لجريدة الفجر
تصميم وتطوير Smart Vision