أخر الأخبــــار

حورية فرغلي: تشارك في مسلسل (أمراض نسا) مهرجان أيام الشارقة التراثية .. حدث ثقافي بارز يوثق لحضارة الدولة وتاريخها ويبعث تراثها من جديد مناقشة مخاطر العولمة في أدب الطفل وثقافة الطفل بين المطبوع والإلكتروني المؤسسات والدوائر والهيئات الحكومية تتنافس على إسعاد الطفل في الإمارات من خلال مشاركتها في الشارقة القرائي الزهايمر... تأخّر المرض يعني تباطؤ تطوره! متى تتخطى العناية الفائقة حدّ المعقول؟ فحص دم.. لتقصّي سرطان البنكرياس آلام التسنين عند الرضع أسس التغذية الصحيحة لجسم الإنسان إطلاق مبادرة نعم للتطوع لطلبة جامعة الإمارات العين للتوزيع تشارك في معرض بالعلوم نفكر ٢٠١٤ حمام الزيت لجمال أظافرك معتقدات خاطئة حول السكري وليام وكيت يزوران قاعدة جوية عضلات النساء هل تتعارض مع الأنوثة؟ لادي تنهي مهمتها بالقمر بتحطم مخطط مدينة صديقة للبيئة السائق الروسي فاسيلييف يسعى للدفاع عن صدارة بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة الجولة الثانية لبطولة زيروكس لجولف الشركات 2014 تنطلق في ملعب الإمارات للجولف نيمار: الإصابة لن تحرمني المونديال

جريدة يومية - سياسية - مستقلة اسسها عام 1975

عبيد حميد المزروعى
مدير التحرير د. شريف الباسل

الموافق 19 أبريل 2014






إخترنا لك

إستطلاع الرأي
كيف تقيمون الموقع الإلكتروني الجديد لجريدة الفجر؟

أسعار العملات

مواقيت الصلاة

(حسب التوقيت المحلى لمدينة ابوظبى)

أرشيف الاخبــار
الصفحة الأولى
اعلانات مبوبة
منوعات

11 مليون ألماني يعيشون الألم المزمن

حرر في 28/05/2013 | اطبع المقالة | ارسل إلى صديق | قرأت 132 مرة

أعلنت الجمعية الألمانية للجراحات العصبية أن نحو 11 مليون شخص في ألمانيا يعانون من الآلام المزمنة، يتلقى منهم 2% فقط العلاج اللازم، بينما تعاني الغالبية من الأوجاع التي لا تفلح العلاجات التقليدية في التعامل معها.
ووفقا لبيانات الجمعية التي بدأت ملتقاها السنوي بمدينة دوسلدورف غرب ألمانيا فإن 20% من هؤلاء يعانون من آلام منذ أكثر من عشرين عاما، وخاصة أوجاع الصداع والمفاصل والأعصاب.
 
ويشير مدير مستشفى لوبك الجامعي للأمراض العصبية الأستاذ الدكتور فولكر ترونير إلى أن العلاج الصحيح لهذه الحالات يعتمد على عدة عناصر، مثل العقاقير والعلاج الطبيعي والعلاج النفسي والتدريبات التي تساعد المريض على التغلب على آلامه.
 
ويتلقى نصف هؤلاء المرضى عقاقير مسكنة وعلاجا بالتدليك لتخفيف هذا الألم، ولكن ترونير ينبه إلى أن ذلك كله لا يساعدهم بشكل دائم.وفي حال فشل هذه الخيارات يمكن اللجوء للجراحة، التي تعتمد إحدى تقنياتها الجديدة على زراعة أقطاب كهربية للمرضى الذين يعانون من الصداع النصفي المزمن، وتوضع بشكل دائم تحت الجلد بالمنطقة الخلفية للرأس ثم تربط بجهاز صغير لضبط ضربات القلب يتم زرعه أيضا للمريض.
 
وترسل هذه الأقطاب نبضات كهربية خفيفة من شأنها أن تعيق توصيل إشارات الألم للمخ، مما يخفف الألم المزمن.وأشار ترونير إلى وجود حاجة ماسة لرعاية طبية أفضل بألمانيا ضد الآلام، مؤكدا ضرورة الربط بين أكثر من أسلوب علاجي لمساعدة عدد أكبر من مرضى الآلام المزمنة.

اضف تعليق