واحة أنانتارا في جزر المالديف تستعد لاستقبال الزوار

22 ديسمبر 2013 المصدر : ••ابوظبي-الفجر: تعليق 10401 مشاهدة طباعة
أعلنت مؤخرا مجموعة المنتجعات الفاخرة أنانتارا عن قرب اعادة افتتاح منتجع وسبا أنانتارا فيلي جزر المالديف وذلك مع بداية العام المقبل 2014. ويعتبر هذا المنتجع أحد أهم المواقع الرومانسية لتواجده على جزيرة الأحلام المالديف ويقع في جنوب مالي أتول على بعد نصف ساعة فقط من مطار ماليه الدولي.
 
يطل منتجع أنانتارا فيلي على الشواطئ الرملية البيضاء وسط الجزر المليئة بالنخيل والشعب المرجانية، ويقع المنتجع في جزيرة مليئة بالغابات الاستوائية والآفاق الواسعة على المحيط الهندي. في أنانتارا فيلي يكمن جمال جزر المالديف منذ شروق الشمس من الصباح وحتى غسق المساء – يمكن للزوار الاستحمام تحت الأسقف المصنوعة من جوز الهند، والاستمتاع بالنظر إلى المياه الزرقاء اللامعة والاسترخاء في أكواخ خاصة.
 
وتستكمل عجائب الطبيعة من خلال أناقة التصاميم التي يقدمها المنتجع  مع العزلة المثالية وتوفير جميع وسائل الراحة والتي يتوقعها الزوار من المنتجعات الفاخرة. أنانتارا فيلي يضم 36 غرفة منعزلة مبنية فوق المياه، و14 غرفة منعزلة فاخرة مبنية فوق المياه، و7 غرف مسبح المحيط العملاقة، و10 غرف منعزلة مع مسبح المحيط الفاخرة.
 
الغرف المنعزلة مبينة على مساحة 62 متر مربع وتمتلك تصاميم عصرية مع لمسات مالديفية محلية بما في ذلك الأرضيات الخشبية الصلبة والأسقف المصنوعة من جوز الهند. ولديك بعض من الأقمشة المالديفية الممتدة عبر السرير، والزهور الاستوائية وروائح الياسمين التي تطفو حول الحمامات الأنيقة. أما بالنسبة لشرفة الشمس الخاصة فيمكن للزوار الاستمتاع بالنظر على الحدائق المرجانية الطبيعية والتي توفر مدخل سهل إلى المياه اللطيفة .
 
 وانتقالا إلى الغرف المنعزلة الفاخرة فنبدأ بالقول أنها مبنية على مساحة 92 متر مربع وتطل على مناظر بحرية لا مثيل لها. كما تشتمل دورات المياه على حوض استحمام فاخر ودش ممطر متصل بالشرفة الشمسية. ففي أنانتارا، الترف هو معيار النجاح. يمكن للنزلاء التمتع بجميع وسائل الراحة المنزلية وبما في ذلك الدخول إلى الإنترنت عالي السرعة، آلة إسبرسو، ميني بار، سماعات صوتية كبيرة محيطة بالغرفة مع تلفزيون بشاشة مسطحة ، ومشغل CD/DVD/MP3 و خدمة الغرف على مدار 24 ساعة .
 
 أما بالنسبة لغرفة مسبح المحيط والتي تحتوي على مساحة اجمالية تقدر بـ 125 متر مربع، وهي مجهزة بمدخل خاص إلى الشاطئ والبحيرة. صممت تلك الغرف بأرضيات صلبة، وديكور مأخود من الثقافات الموجودة على الجزيرة مع توفر جميع وسائل الراحة الحديثة والتي صممت لتناسب جميع الأذواق بأسلوب يلامس الطبيعية والمحيطات. يحظى ضيوف تلك الغرفة بسرير ملكي عملاق والذي صمم بتصاميم جميلة ومريحة.
 
الحمامات مكيفة بالكامل وتشمل حوض استحمام واسع الذي يمكنك الاسترخاء فيه وسماع الأغاني المفضلة لديك عبر وصل جهاز الآي بود إلى السماعات الموجودة هناك، في حين الاسترخاء بالنظر إلى الموجات الهادئة من النافذة المطلة على المحيط. وكم توجد شرفة فسيحة تسمح للضيوف بالاستلقاء تحت أشعة الشمس الهادئة أو السباح في المسبح الخاص المتواجد داخل الغرفة.
 
 وبنيت حديثا الغرف الرومانسية التي تحتوي على مسبح المحيط الفاخرة فوق بحيرة مع مقصورة انزلاق مبنية مباشرة فوق المياه الزرقاء. يمكن للضيوف الاستمتاع بالسباحة في المسبح الخاص في حين يتمتعون بالنظر إلى المحيط الهندي. تمتد الغرفة على مساحة 125 متر مربع، وتتوفر فيها جميع وسائل الراحة التي حرصت مجموعة فنادق أنانتارا على تقديمها للوصول لفئة الخمس نجوم. غرفة نوم واسعة ، بنيت على الأرضيات الخشبية الصلبة والأنيقة، وتحظى الغرفة بسرير ملكي مجهز بأرقى الأقمشة والتصاميم مع اطلاله بانورامية إلى السماء الزرقاء التي لا نهاية لها .
 
 تقدم أنانتارا فيلي الفرصة للضيوف لاكتشاف آفاق جديدة في عالم الطهي مع مجموعة من خيارات تناول الطعام لا مثيل لها في أي مكان في جزر المالديف. كما أن جمال الجزيرة يمهد لتجارب تناول الطعام في أجواء لا تنسى حيث يجمع بين سحر الطبيعة وأشهى الأطباق العالمية وأفضل النكهات المحلية .
 
 ويأتي سحر المأكولات التايلاندية إلى مطعم بان هورا، المطعم المصنوع من خشب الساج والذي يطفو فوق الماء على المحيط. يقدم مطعم بان هورا تجربة فريدة لتناول الطعام المقدمة من أحد أفضل الطهاة التايلانديين للمنتجع. يجمع المطعم أطباق الكاري وجوز الهند المستوحاة من المحافظات الجنوبية في تايلاند، فضلا عن الأطباق الساخنة والحارة المستوحاة من الشمال. بان هورا هو أفضل مطعم تايلاندي في جزر المالديف .
 
 يمكن للزوار بزيارة الجناح المالديفي 73 ديجري للاسترخاء، حيث يمكنهم الجلوس على الكاراسي الخشبية وملامسة الرمال البيضاء. يقدم الجناح بوفيه إفطار فاخر كل صباح، كما يمكن للضيوف الاستمتاع بمجموعة مختارة من الفواكه الاستوائية الطازجة والعصائر، والحبوب، والخبز محلي الصنع واللحوم المشوية والخضار. وفي المساء، يتحول المطعم إلى مطعم للمأكولات البحرية، حيث يمكن للزوار اختيار الأسماك الحية القادمة صباحا من المحيط وشوائها .
 
ويتيح دوني بار للزوار فرصة السباحة في المسبح الجميل والحصول على خدمات النادل المتواجد في المنطقة لتذوق مختلف الكوكتيلات الفريدة. ويمكن للزوار الاسترخاء على البركة والتمتع بالمناظر البحرية الأخاذة. وفي اوريغامي ( المعروف بإسم جيكوس) المطعم الياباني الحديث والمبني بلمسة ريفية جميلة، يمكن للضيوف الاستمتاع بالساشيمي الطازج، التيبانياكي و الروبوتياكي التي يتم اعدادها أمام الجميع.
 
ومع  خاصية «داين باي ديزاين المقدمة من مجموعة أنانتارا حول العالم يتمكن الزوار من تناول وجبات الطعام الشهية والاستمتاع بالتصاميم المحيطة، حيث يستطيع الضيوف الاستمتاع بوجبة شهية على الشاطئ حول أضواء الشموع في خصوصية تامة أو حتى على أحد الجزر مع تواجد شيف خاص. تتوفر أنشطة فريدة من نوعها ورحلات للنزلاء والتي توفر لهم فرص كثيرة لاستكشاف الجمال الطبيعي الاستثنائي والروح الثقافية لجزر المالديف.
 
يمكنكم الإبحار بعيدا في بحار المالديف على السفن التقليدية ومشاهدة الدلافين الجميلة. كما يمكنكم استكشاف جزر غير مأهولة والاستمتاع بنزهة رومانسية رائعة. وكما يتمكن الزوار من قضاء بضع ساعات للصيد في أعماق البحار واكتشاف الطرق القديمة للصيد مع الصيادين المحليين . وتحلو الجولات بفرصة الغوص مع أنانتارا في رحلة الاستكشاف المثيرة للشعب المرجانية الجميلة في جزر المالديف، أو التمتع بالتزلج على الماء في البحيرة الهادئة ورحلات الطيران بالطائرة المائية لرؤية المناظر الخلابة أو القيام بمجموعة من الرياضات المائية المثيرة. كما يضم المنتجع مواقع خاصة لركوب الأمواج ومدرسة ومركز غطس لتدريب الضيوف في واحدة من أجمل وجهات الغطس في العالم.
 
 وفي حين أردتم البقاء لمدة أطول في أنانتارا فيلي، يمكنكم تطوير إبداعاتكم في عالم الطهي حيث يقدم المنتجع لكم الفرصة لتعلم الطهي عبر برنامج أنانتارا الجديد ملاعق وتوابل بحيث يتمكن المشاركين من إعداد الوجبات المالديفية التقليدية والتايلندية و الأطباق الأخرى ومن ثم الجلوس لتناول ما صنعوه في أجواء ساحرة .
 
 وفي حديقة أنانتارا سبا فهو يضمن لزوار المنتجع المكان المثالي للاستراخاء في وئام تام مع موقعه المناسب وسط عظمة الغابات الخضراء الاستوائية الكثيفة والهروب من هموم الحياة اليومية مع علاجات مريحة مستوحاة من الأنماط المحلية لتدليل الجسم والعقل والروح. ستشعر بالراحة التامة بعد اتمام دورة التدليك الطبي التايلاندي التقليدي أو علاج الايورفيدا المحلي. صممت قائمة المنتجع الصحي لتشمل الطقوس الخالدة والتي تهدف إلى إثراء وإزالة السموم الجسدية باستخدام كل من الأكاسير المحلية والزيوت الخاصة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      16865 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      7208 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      18027 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      631 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      76158 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      68812 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      44227 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      43173 مشاهده

موضوعات تهمك