الأكل ضمن 6 ساعات في اليوم والبقية صوم لإنقاص الوزن

12 مايو 2020 المصدر : تعليق 85 مشاهدة طباعة
في الوقت الذي يتبع فيه البعض عدة طرق "قاسية" من أجل التخلص من الوزن الزائد، توصلت دراسة حديثة إلى أن الصوم لساعات متواصلة في اليوم يمكن أن يساهم في إنقاص الوزن. فكيف فسرت هذه الدراسة النتيجة المُحصل عليها؟
حمية قاسية، ساعات من ممارسة الرياضة في الأسبوع، والتخلي عن بعض الأطعمة اللذيذة ذات السعرات الحرارية المرتفعة. قد تكون هذه ربما أبرز الطرق، التي يعتمد عليها البعض، من أجل التخلص من الوزن الزائد، والتمتع بقوام رشيق.


وتتطلب غالباً هذه الطرق انضباطا كبيراً طيلة الوقت، ما يدفع الكثير من الناس إلى التوقف عن القيام بها، والعودة بالتالي إلى العادات القديمة. إلاّ أن هناك حيلة بسيطة قد تساعد على إنقاص الوزن، دون اتباع خطوات قاسية.
وفي هذا الصدد، خلصت دراسة حديثة إلى أن تناول الطعام ست ساعات فقط (من الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر) وصيام ما تبقى من ساعات اليوم، يمكن أن يكبح الشهية ويخفض هرمونات الجوع، ما يؤدي إلى إنقاص الوزن، حسب ما أورد موقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وأفادت الدراسة الصادرة عن الجامعة الأمريكية ألاباما، أن تقييد أوقات الوجبات يُمكن من تناول كميات أقل من الطعام، وأضافت أن سبب ذلك يعود ربما إلى تناول الطعام بما يتلاءم مع ساعة الجسم الطبيعية.
وأوضح موقع صحيفة "إيفنينغ ستاندر" البريطانية أن النتائج، اعتمدت على دراسة شارك فيها 11 شخصاً، إذ جرب هؤلاء الأشخاص استراتيجيتين مختلفتين لتناول الطعام على مدى أربعة أيام، وأضاف أنه في الاستراتيجية الأولى، كان لدى المشاركين ست ساعات فقط لتناول الطعام، وذلك بين الساعة الثامنة صباحاً والثانية زوالاً، وأردف أن الاستراتيجية الثانية اقتضت من المشاركين الأكل على مدار 12 ساعة في الفترة الممتدة بين الثامنة صباحاً إلى الثامنة مساء.
وتابع نفس المصدر أنه بعد أربعة أيام من التجربة، قاس العلماء عملية التمثيل الغذائي للمشاركين (قياس عدد السعرات الحرارية، الكربوهيدرات، الدهون، والبروتينات التي تم حرقها)، وأضاف أن تناول الطعام على مدى ست ساعات فقط (الاستراتيجية الأولى) ساعد المشاركين في الدراسة حرق الدهون.
     
ونقل موقع "ميديكل نيوز توداي" عن المشرفة على الدراسة كورتني م. بيترسون قوله إن "الدراسات السابقة لم تكن قادرة على توضيح ما إذا كانت استراتيجيات توقيت الوجبات تساعد الناس على إنقاص الوزن من خلال حرق السعرات الحرارية أو كبح الشهية".
أما الدكتور إريك رافوسين، وهو أحد المشاركين بدوره في الدراسة، فقد قال إن "تنسيق وجبات الطعام مع إيقاعات الساعة البيولوجية أو الساعة الداخلية لجسمك قد يكون استراتيجية قوية للحد من الشهية وتحسين الأيض"، حسب ما أشار إليه الموقع العلمي المتخصص "نيوز ديلي".

هل يغني الصيام عن أدوية القلب؟
يلجأ مرضى القلب في الغالب إلى الأدوية للعلاج من المرض. لكن الأدوية وحدها لا تكفي، حيث يمكن للصوم واتباع حمية صحية أن يساعد على التخلص من مشاكل القلب.
يعاني الكثيرون كباراً وصغاراً من مختف أنواع أمراض القلب. في ألمانيا وحدها وصل عدد المصابين بأمراض القلب إلى ستة ملايين شخص. وحسب الإحصائيات، فكل حالة وفاة من أصل أربع حالات سببها أمراض القلب. لهذا السبب تعتبر أمراض القلب أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في العالم.
ويلجأ المرضى في الغالب إلى الأدوية لعلاج المرض. ويرى غوستاف دوبوس، الخبير في العلاج الطبيعي والطب التكاملي، أن العلاج ممكن بكميات أقل من الدواء وبدون جراحة. ويقترح الخبير الألماني تغيير نمط التغذية، لأن السبب الأصلي لأمراض القلب هو في الغالب ـ حسب رأيه ـ الإفراط في الأكل أو التغذية السيئة، نقلاً عن موقع صحيفة "بيلد" الألمانية.
وينصح دوبوس بـ"الصوم المتقطع"، حيث يقترح الصوم لمدة ست عشرة ساعة وبعدها أكل وجبتين صحيتين خلال الثماني ساعات المتبقية. وبحسب الطبيب الألماني، فإن الصوم يريح المعدة ويعطي فرصة للجسد لحرق الدهون الاحتياطية في الجسم. لكن الصوم وحده لا يكفي، كما يقول غوستاف دوبوس. فأثناء الأكل يجب الحرص على أن تكون الوجبات صحية. ولا يقتصر ذلك على المصابين لوحدهم، بل للأصحاء، لأن ذلك سيقيهم من الإصابة بأمراض القلب.
وينصح الطبيب الألماني بالتقليل من كمية المنتجات الحيوانية في النظام الغذائي، واتباع نظام غذائي نباتي أفضل. وفي حال تناول اللحوم، يجب أن تكون ذات جودة عالية وتناولها يجب ألا يكون بشكل مستمر.
كما يستحب تجنب الدهون النباتية الصلبة والوجبات التي تحتويها، كالوجبات السريعة والحلويات، لأنها تحتوي على الأحماض الدهنية غير المشبعة التي تزيد من نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية، وكلاهما يشكل خطراً على صحة القلب، طبقاً لموقع "بيلد".
إضافة إلى ذلك، ينبغي تناول الفواكه وخاصة التفاح الغني بمادة البكتين، التي تعمل على خفض مستوى الكوليسترول في الدم. وبالموازاة مع تغذية صحية ومتوازنة في فترات زمنية متقطعة، يُنصح أيضاً بممارسة الرياضة لكن دون إجهاد كبير للجسد.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      16697 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      7081 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      17840 مشاهده
 المفكر الإسلامي زين السماك يرحل عن عالمنا
  12 أبريل 2020        6 تعليق      491 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      75962 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      68682 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      44133 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      43096 مشاهده

موضوعات تهمك

14 يوليو 2020 تعليق 18 مشاهده
السلطة الخضراء تقوي الذاكرة والوعي
14 يوليو 2020 تعليق 15 مشاهده
البقدونس