يمكن للذين رفضت مطالب ترشحهم اللجوء إلى القضاء:

تونس: بالأسماء القائمة الأولية للمترشحين للرئاسية

15 أغسطس 2019 المصدر : •• الفجر – تونس خاص تعليق 133 مشاهدة طباعة
- تضم قائمة المترشحين الأولية 6 من قيادات سابقة لحزب حركة نداء تونس
- نجد في القائمة الأولية رئيس الحكومة ورئيس البرلمان ووزير الدفاع
- نبيل بفّون: 26 هو عدد المقبولين أوليا للانتخابات الرئاسية 
- الحملة الانتخابية للرئاسية ستمتد 12 يوما، من 2 إلى 13 سبتمبر المقبل
 
أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أمس الأربعاء، خلال ندوة صحفية رسميا عن القائمة الاولية للمترشحين المقبولين لخوض سباق الاستحقاق الرئاسي السابق لأوانه المقررة ليوم 15 سبتمبر القادم حسب مواعيد الرزنامة الانتخابية المحددة من قبل الهيئة المذكورة.وقال نبيل بفّون ان “عدد المقبولين أوليا من المترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها عددهم 26 مترشحا».وللإشارة يمكن للذين رفضت مطالب ترشحهم اللجوء إلى القضاء بطوريه الابتدائي والاستئنافي للطعن في قرار الهيئة على أن يتم الاعلان النهائي عن أسماء المترشحين يوم 31 أغسطس الجاري، لتنطلق بعد ذلك الحملة الانتخابية من 2 إلى 13 سبتمبر المقبل، فيما سيكون 14 سبتمبر، يوم الصمت الانتخابي.يُشار إلى أن رئيس خلية الاتصال بالمحكمة الادارية عماد الغابري، أكد أن المحكمة ستنطلق بعد الاعلان رسميا عن القائمة الأولية المقبولة في قبول الطعون في قرارات الهيئة موضحا أن للمتقاضين أجلا لا يتجاوز 48 ساعة فقط للطعن.
 
وأفاد عضو مجلس الهيئة عادل البرينصي في تصريح اعلامي، أنه تم رفض مطالب ترشح لهذا الاستحقاق الانتخابي، لسببين اثنين، إما لعدم جدية أصحابها من خلال تقديم ملفات فارغة لا تستجيب للحد الادنى من الشروط، أو لنقص في أحد الشروط الأساسية في ملف الترشح والتي يصعب إصلاحها أو تداركها بعد غلق باب الترشحات، والخاصة أساسا بالتزكيات (10 آلاف تزكية شعبية) والضمان المالي (10 آلاف دينار).
 
القائمة الاولية
وقد أنهى مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات البت في مطالب الترشحات المقدمة وتم قبول 26 مرشحا من أصل 97 ملف ترشح. وبلغ عدد الملفات المرفوضة 71 ترشحا وتم رفض 57 ترشحا منهم لعدم الادلاء بالتزكيات وضمت الملفات المرفوضة 62 رجلا و9 نساء.  وفيما يلي القائمة الاسمية الأولية للمترشحين الـ 26 المقبولين للرئاسية:
 
منجي الرحوي، محمد عبو، عبير موسي، نبيل القروي، منصف المرزوقي، محسن مرزوق، محمد النوري،الهاشمي الحامدي، يوسف الشاهد، قيس سعيد ، إلياس الفخفاخ ،سليم الرياحي، حاتم بولبيار، عبيد البريكي، سيف الدين مخلوف، محمد المرايحي، مهدي جمعة، حمادي الجبالي، حمه الهمامي، عبد الكريم الزبيدي، عبد الفتاح مورو، محمد منصور، سلمى اللومي، سعيد العايدي، الصافي سعيد، الناجي جلول .
 
يشار إلى أن 31 أغسطس هو تاريخ الإعلان عن المقبولين نهائيا لهذه الانتخابات المبكّرة وذلك بعد استكمال فترة الطعون. ويذكر أن القانون الانتخابي، ينص على احترام جملة من الشروط للترشح للانتخابات الرئاسية، أهمها إرفاقها بتزكية ترشح ممضاة من 10 آلاف مواطن، أو 40 رئيس بلدية، أو 10 نواب بالبرلمان، إضافة لضمان مالي بقيمة 10 آلاف دينار (3.5 آلاف دولار) علاوة على شهادة الجنسية التونسية.ووفق الهيئة العليا للانتخابات، فإن العدد النهائي لطلبات الترشح للانتخابات الرئاسية، بلغ إلى غاية غلق باب الترشح 97 شخصا.
 
اغلبية من النداء
وتضم قائمة المترشحين للانتخابات الرئاسية الأولية 6 من قيادات سابقة لحزب حركة نداء تونس، منهم أمينان عامان ومؤسسان اثنان ورئيس لجنة الـ 13.  وما تبقى من نداء تونس الذي يتزعمه حافظ قائد السبسي نجل الرئيس الراحل أعلن مساندته المرشح المستقل عبد الكريم الزبيدي وزير الدفاع المستقيل. 
 
والسداسي هم: سلمى اللومي الرقيق عضوة الهيئة التأسيسية وأمينة المال السابقة، ومحسن مرزوق عضو الهيئة التأسيسية وثاني امين عام للحزب بعد استقالة الطيب البكوش، ويوسف الشاهد رئيس لجنة الـ 13 التي اشرفت على أول مؤتمر عقده الحزب ويعرف باسم مؤتمر سوسة، ونبيل القروي عضو المكتب التنفيذي سنة 2015، وسعيد العايدي، وسليم الرياحي امين عام الحزب بعد الانصهار الفاشل بين النداء والاتحاد الوطني الحر.
 
وترشح السداسي كرؤساء لأحزابهم المنشقة كلها عن النداء باستثناء حزب “قلب تونس” الذي يترأسه نبيل القروي، وائتلاف سليم الرياحي، والاحزاب الاخرى هي تحيا تونس، والامل، ومشروع تونس، وبني وطني.وستتنافس هذه المجموعة على نفس القاعدة الانتخابية، ونداء تونس هو الفائز في انتخابات 2014 بشقيها الرئاسي والتشريعي وبوفاة رئيسه المؤسس ورئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي تم تسبيق الانتخابات الرئاسية على التشريعية.
 
كما تضم القائمة الأولية رئيس الحكومة ورئيس البرلمان ووزير الدفاع، ومرشحان من مدرسة النهضة عبد الفتاح مورو عن الحركة ونائب رئيسها، وحمادي الجبالي امينها العام السابق المستقيل. الى جانب ترشح ممثلين عن الجبهة الشعبية اليسارية قبل الانشقاق وهما حمة الهمامي ومنجي الروحي.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

 تعالوا نقرأ فى كتاب الكون
  24 يونيو 2017        62 تعليق      9726 مشاهده
الإمارات تدعم مطار عدن بأجهزة ومولدات كهربائية
  8 أغسطس 2019        18 تعليق      528 مشاهده
نور العقل ونور القلب يتجاذبان
  27 مايو 2017        8 تعليق      10744 مشاهده
القرب من أولياء الله والبعد عن أولياء الشيطان
  21 يونيو 2017        5 تعليق      10195 مشاهده
محمد بن راشد يستعرض مع أمير قطر العلاقات الأخوية بين البلدين
 30 أكتوبر 2013        تعليق      69127 مشاهده
كيف تعرفين إذا كان زوجك يحبك أم لا؟
 19 يناير 2014        تعليق      62268 مشاهده
شركات تبيع الوهم باسم الـ تايم شير
 25 ديسمبر 2012        تعليق      41333 مشاهده
دخول تركيا إلى سوريا عقد الأزمة.. أمريكا تتورط أكثر
 31 أغسطس 2016        تعليق      40428 مشاهده